الجمعة 22 يناير 2021 الموافق 09 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

«القابضة للمياه» ترفع درجة الاستعدادات القصوى لمواجهة موجة الطقس

الأربعاء 25/نوفمبر/2020 - 08:29 ص
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
أعلنت الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي حالة الطوارئ والاستعداد القصوى، لمواجهة موجة الطقس السئ، مع المتابعة المستمرة للبيانات الصادرة من الهيئة العامة للأرصاد الجوية بأماكن سقوط الأمطار وشدتها خلال الفترة اعتباراً من يوم الأربعاء 25/11/2020 حتى يوم الجمعة 27/11/2020.

واتجه المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، لمحافظة الإسكندرية وتفقد أماكن تمركزات المعدات وسيارات سحب المياه بالمحاور الرئيسية، ومتابعة جهود سحب مياه الأمطار.

وشدد المهندس ممدوح رسلان، على تطبيق خطط الطوارئ بالشركات التابعة التى تشهد سقوط أمطار، بمحافظات (الاسكندرية - مطروح - السلوم - رشيد - دمياط - بورسعيد - العريش - رفح - القاهرة - الجيزة).

وأعلنت الشركة القابضة عن انتشار معدات وسيارات شركتى الصرف الصحي بالقاهرة والجيزة، منذ صباح اليوم بالمحاور الرئيسية والانفاق ومطالع الكبارى للتعامل مع الأمطار التى قد تشهدها محافظتا القاهرة الجيزة، وفقا لبيانات هيئة الأرصاد الجوية.

وأفادت الشركة بانتشار فرق المتابعة الميدانية بمختلف الميادين ونقاط التمركز لرصد أماكن سقوط الإمطار للتعامل الفوري معها، بالإضافة الي تمركز المعدات في كل المناطق الحيوية.

وتابع اللواء محمود نافع رئيس شركة الصرف الصحى بالإسكندرية جاهزية البدالات والمعدات بطريق الكورنيش، وعدد من المناطق الأخرى.

وأكد المهندس أحمد جابر رئيس شركة مياه الشرب بالإسكندرية، مراجعة أماكن تمركزات المعدات، والاستعداد بالتنسيق مع غرفة عمليات الشركة القابضة والمحافظة والأجهزة التنفيذية المعنية.

وناشدت الشركة القابضة المواطنين باتخاذ التدابير الوقائية لمواجهة موجة الطقس السيئ, ومنها تدبير الاحتياجات الضرورية وتقليل التحرك بالسيارات اعتباراً من اليوم الاربعاء وذلك للسماح لسيارات رفع مياه الأمطار من التحرك بسهولة ويسر، وكذلك تجنب السير بسرعات عالية بالسيارات تتعدى ٦٠ كيلومترا / ساعة والحفاظ على مسافة أمان اكبر من المعتاد مع عدم وقوف السيارات على شنايش الأمطار.

وأكدت ضرورة تجنب الوقوف أسفل شرفات المنازل القديمة والمتهالكة، وكذلك تجنب البقاء في اماكن مفتوحة اثناء حدوث البرق وعدم الاقتراب من الأسوار والأجسام المعدنية وأعمدة الإنارة والسكك الحديدية تجنباً لخطر الصعق.