الثلاثاء 19 يناير 2021 الموافق 06 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

لا للتعصب.. طارق الأدور: نهائي إفريقيا فرصة لإظهار صورة مصر الحقيقية

الجمعة 27/نوفمبر/2020 - 02:05 م
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة

قال الدكتور طارق الأدور المعلق الكروي، إن مواجهة نهائي دوري أبطال إفريقيا التي تجمع الزمالك والأهلي، ليست مجرد مباراة وإنما هي حدث يمس مصر بأسرها ويعكس تاريخها الكروي والحضاري.

وأضاف: "أنا سعيد بما صاحب المباراة من سلوكيات حميدة من الكثير من الأشخاص سواء داخل منظومة كرة القدم أو خارجها لنبذ التعصب وقد كنت من أوائل الناس الذين أطلقوا حملات نبذ التعصب قبل حتى أن يصبح النهائي مصريا خالصا لأول مرة في تاريخ البطولة".

وأكمل: "أهم مقومات هذه المباراة بين قطبي الكرة المصرية أنها فرصة ذهبية لإظهار مصر بالوجه الحضاري الذي كانت عليه العام الماضي عندما إستضافت كأس الأمم الأفريقية 2019 بشكل أبهر العالم بأسره" .

واختتم: "أرى أن التفاعل مع الحملة وإن كان غير كامل لتمسك بعض المتعصبين بالسلوكيات غير المنضبطة التي شهدها الوسط الرياضي في السنوات الأخيرة، فإنه أمر محمود، لأن الشارع أصبح يدرك الآن أن هناك بعض العقلاء الذين يريدون الخير بالوطن الذي يمر بمرحلة دقيقة في تاريخه تتطلب من الجميع التضامن".

ويلتقي الزمالك مع الأهلي، في التاسعة من مساء اليوم الجمعة، على استاد القاهرة الدولي، في نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا .

كان الزمالك قد تأهل للنهائي بعد الفوز على الرجاء المغربي 4/1، في الدور نصف النهائي، بمجموع لقائي الذهاب والإياب، حيث فاز في المغرب بهدف دون رد، قبل أن يحقق الإنتصار في القاهرة بثلاثة أهداف لهدف.

أما الأهلي فصعد للمباراة النهائية، بعد تخطيه عقبة الوداد البيضاوي المغربي، بعد الفوز عليه ذهابا وإيابا بنتيجة 5/1 .

وحصد فريق الزمالك لقب بطولة دوري أبطال أفريقيا 5 مرات، متساوياً مع فريق مازيمبي الكونغولي، ويسعى لتحقيق اللقب السادس في تاريخه، فيما حصد الأهلي اللقب 8 مرات، ويرغب في إضافة اللقب التاسع لتاريخه.