الإثنين 18 يناير 2021 الموافق 05 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

حرص متبادل بين القاهرة وجنوب السودان على التعاون السياحي.. وفد من جوبا يزور مجمع الأديان بمصر القديمة.. وجولة خاصة ببقايا حصن بابليون والكنيسة المعلقة.. وانبهار بالمتحف القبطى ومعبد بن عذرا

السبت 28/نوفمبر/2020 - 03:21 م
الرئيس السيسي ونظيره
الرئيس السيسي ونظيره سلفاكير
عوض سالم
طباعة

حرصت كل من مصر وجنوب السودان على تبادل الزيارات لدعم مجال السياحة بجانب الزراعة والري، في ظل تعزيز العلاقات الثنائية التاريخية المحورية بين البلدين.

وتعد زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم، محورية وهامة لتعزيز التعاون المثمر في مختلف المجالات، حيث عقد الرئيس السيسي، اليوم، جلسة مباحثات ثنائية مع رئيس جنوب السودان بالقصر الجمهوري بجوبا، أعقبتها جلسة مباحثات موسعة بحضور وفدى البلدين.

ورحب الرئيس سلفا كير بزيارة الرئيس إلى جوبا، واصفا إياها بالتاريخية، حيث تعد الأولى من نوعها لجنوب السودان منذ استقلاله.

وأعرب الرئيس سلفا كير، عن تقدير بلاده لعلاقات التعاون الوثيقة مع مصر، والتي تأتي انعكاساً للإرث البشري والحضاري المتصل بين البلدين، مشيداً بالجهود المصرية المخلصة والساعية نحو المساهمة في تحقيق السلام والاستقرار في جنوب السودان وتقديم كل سبل الدعم له وتوفير المساعدات الإنسانية.

وفي التقرير التالي ترصد "الهلال اليوم" أبرز مجالات التعاون في مجال السياحة بين القاهرة وجوبا تزامنا مع زيارة الرئيس السيسي لجنوب السودان لأول مرة.

 

- فى 20/10/2020 قام جابرييل شانجسون وزير التعليم العالى والعلوم والتكنولوجيا بدولة جنوب السودان والوفد المرافق له بزيارة مصر، استقبله أسامة طلعت رئيس قطاع الاثار الاسلامية والقبطية واليهودية بالمجلس الاعلى للآثار، قام الوفد بزيارة مجمع الاديان بمصر القديمة.

استهل الوفد جولته بزيارة بقايا حصن بابليون ثم الكنيسة المعلقة، ثم المتحف القبطى، ومعبد بن عذرا، وكنيسة ابى سرجة، وجامع عمرو بن العاص.

أعرب وزير التعليم العالى والعلوم والتكنولوجيا بدولة جنوب السودان عن إعجابه الشديد بالمنطقة التى تعبر عن حضارة مصر العريقة، كما توجه بالعديد من الاستفسارات عن تفاصيل المعالم الاثرية أثناء الزيارة والتى تنم عن شغفه واهتمامه بالحضارة المصرية وآثارها.

وفى ختام الزيارة أعرب جابرييل شانجسون عن شكره وتقديره للدولة المصرية قيادة وحكومة وشعبا، كما أكد على الجذور العميقة التى تربط بين شعبى مصر وجنوب السودان.

 

- في 29/3/2011 قام رئيس الوزراء عصام شرف بزيارة للسودان، استقبله " سيلفا كير" رئيس حكومة جنوب السودان، بحثا الجانبان سبل تنفيذ عدد من المشروعات الإنمائية التي تقدمت بها مصر لتحسين الخدمات بجنوب السودان، ومن بينها مشروعات للتنمية الاقتصادية والاجتماعية تقوم بتنفيذها شركات مصرية في الولايات الجنوبية بمجالات الصناعة والنفط والغاز الطبيعي والنقل والزراعة والثروة الحيوانية والسمكية. كما تشمل المشروعات تحقيق الإفادة القصوى من نهر النيل لتسهيل حركة التجارة والنقل بين الجانبين، وكذلك افتتاح فرع لجامعة الإسكندرية في جنوب السودان.

 

- فى 16/12/2014 أكد وزير الموارد المائية والرى الدكتور حسام مغازى أن زيارته لجنوب السودان تأتى بغرض تفعيل إتفاقية التعاون الفنى والتنموى التى تم توقيعها بين وزارة الموارد المائية والرى المصرية ونظيرتها وزارة الكهرباء والسدود والرى والموارد المائية الجنوب سودانية خلال نوفمبر 2014 بالقاهرة والاتفاق بشأن مستقبل التعاون الثنائى بين البلدين في مجال الموارد المائية والذى يشمل تأسيس وتشكيل اللجنة الفنية المصرية الجنوب سودانية المشتركة والتى تعمل كآليه دائمة للتنسيق ومتابعة تنفيذ مشروعات التعاون الفنى بين الوزارتين فى مجال الموارد المائية والرى.

 

- فى 12/10/2019 قام ضيو ماطوك، وزير الكهرباء بجمهورية جنوب السودان والمبعوث الشخصى للرئيس سلفا كير بزيارة لمصر، استقبله الرئيس عبد الفتاح السيسى. سلم ماطوك للرئيس السيسى رسالة من سلفا كير رئيس جنوب السودان ، وذلك لدعوة مصر للمشاركة فى الجلسة الافتتاحية لمفاوضات السلام بين وفدى الحكومة السودانية والحركات المسلحة بالسودان، والتى تستضيفها جوبا منتصف الشهر الجارى.

 

- فى 8/9/2020 قام د. محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري بزيارة لجنوب السودان، تلبية لدعوة وزير الموارد المائية والري بجمهورية جنوب السودان مناوا بيتر قادكوث.

بحثا الجانبان تعزيز العلاقات المصرية - الجنوب سودانية في مجال الموارد المائية والري. كما اجرى الوزيران مباحثات حول مشروعات التعاون الثنائي بين البلدين في مجال الموارد المائية، بالإضافة إلى تفقد سير العمل في مشروعات محطات الآبار الجوفية التي تقيمها الوزارة حاليا في مدينة جوبا لخدمة الأهالي والمواطنين بجنوب السودان.

وأشار عبد العاطي إلى أن تاريخ التعاون بين الوزارتين ممتد منذ توقيع مذكرة التفاهم في 18 أغسطس 2006، ودُعّمت من خلال التوقيع على بروتوكول التعاون الفني بين البلدين في 28 مارس 2011، وتعززت العلاقات الثنائية بين مصر وجنوب السودان بتوقيع اتفاقية التعاون الفني والتنموي في نوفمبر 2014 بالقاهرة، بحضور رئيسي الدولتين لتقوم وزارة الموارد المائية والري بتنفيذ حزمة من مشروعات تنموية تتماشى مع متطلبات المرحلة الحالية لجمهورية جنوب السودان من مشروعات توفير مياه الشرب النقية لمواطني جنوب السودان و إنشاء المراسي النهرية لربط المدن والقرى لتسهيل نقل البضائع والركاب، بما ينعكس إيجابيا على الأحوال الاجتماعية والاقتصادية، بالاضافة إلى مشروعات إنشاء محطات قياس المناسيب والتصرفات.

 

- فى 20/10/2020 قام مناوا بيتر وزير الموارد المائية والري الجنوب سوداني والوفد المرافق له بزيارة لمصر، استقبله اللواء محمد شعبان نائب رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، بمقر الهيئة بالعين السخنة للتعرف على الفرص الاستثمارية بالمنطقة وبحث سبل التعاون بين الجانبين في عدد من المجالات المشتركة وخاصة بالمنطقة الاقتصادية في ظل عمليات التطوير المستمرة في البنية التحتية ومنح مزيد من الحوافز والإعفاءات للمستثمرين، وكذلك الاطلاع على تجربة التنمية والمشروعات القومية التي تحظى باهتمام كبير لدى الجانب الجنوب سوداني.

عقب اللقاء قام الوفد بتفقد المنطقة الصناعية والتوسعة الجديدة للأرصفة بميناء السخنة والاستثمارات التي تقوم بها موانئ دبي العالمية بالميناء وزيارة مصنع جوشي- مصر داخل المنطقة.