الإثنين 18 يناير 2021 الموافق 05 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

«اللجان الأولمبية الخليجية» تؤكد أهمية وضع رؤية موحدة لتطوير البنية التحتية للمنشآت الرياضية

الإثنين 30/نوفمبر/2020 - 06:59 م
الهلال اليوم
الهلال اليوم
طباعة
أكد رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية أهمية وضع رؤية موحدة حيال صياغة أساليب عصرية في توظيف ملفات المستقبل وتطوير البنية التحتية، سواء من منشآت رياضية أو مشاريع مستقبلية، تخدم شرائح المجتمع.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية (وام)، اليوم الاثنين، أن ذلك جاء خلال أعمال الاجتماع الـ32 لرؤساء اللجان الأولمبية بمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي عقد باستخدام تقنية الاتصال المرئي، وترأسته دولة الإمارات.

وأعلن المشاركون الموافقة على إدراج رياضة الفروسية "مسابقة القفز الحر" ورياضة الألعاب الشتوية "مسابقة الهوكي" ضمن الألعاب الاختيارية بدورة الألعاب الرياضية الخليجية الثالثة، التي تستضيفها دولة الكويت مارس القادم.

وقال حميد محمد القطامي نائب رئيس اللجنة الأولمبية الإماراتية: "إن تلك اللقاءات دائماً ما تحمل آمالاً وطموحات مشتركة لأبناء الوطن الخليجي الواحد حيث الرؤية والطموح والمصير المشترك".

وأضاف: "إننا اليوم وبكل ثقة واعتزاز بمكتسبات ونجاحات قطاعنا الرياضي وإنجازات أبنائنا وبناتنا، نؤكد جميعاً على قدرتنا لاجتياز هذه المرحلة الاستثنائية التي تمر بها الحركة الأولمبية والرياضية على مستوى العالم بأكمله بفضل ما يقدمه قادة مجلس التعاون لدول الخليج العربية من دعم لا محدود واهتمامٍ منقطع النظير لقطاع الرياضة بدول المجلس، ما يضاعف حجم المسؤوليات على عاتقنا جميعاً لترجمة ذلك الاهتمام السامي إلى نتائج وأرقام مشرفة لرياضتنا في كبرى المحافل الدولية والقارية".

وأقر الحضور، خلال الاجتماع، تضمين الشراكات بين مجلس التعاون والدول والمنظمات الأخرى في الخطة الاستراتيجية لتطوير العمل المشترك بالمجال الرياضي، على أن تقوم الأمانة العامة بمتابعة برامج الشراكات والحوارات الاستراتيجية مع تلك الدول والمنظمات.

وقرر رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية تشكيل مجلس هيئة فض المنازعات الرياضية الخليجية من ذوي الخبرة والاختصاص ممن تنطبق عليهم الشروط المذكورة من في المادة السادسة من الفصل الثالث للنظام الأساسي للهيئة وقيام اللجان الأوليمبية بسرعة موافاة الأمانة العامة بأسماء مرشحيها بمجلس الأمناء، على أن يقوم مجلس أمناء هيئة فض المنازعات بمراجعة النظام الأساسي للهيئة وتقديم التصور النهائي المعدّل في الاجتماع القادم للمكتب التنفيذي المقرر عقده على هامش دورة الألعاب الخليجية بالكويت.

وتمت الموافقة على تعيين الدكتور عبد الرحمن راشد الخشرم، للقيام بمهام المدير التنفيذي للهيئة مع تفعيل مقر هيئة فض المنازعات بمملكة البحرين.

وأطلع الحضور على خطة استراتيجية تطوير العمل المشترك في المجال الرياضي والموافقة على تأجيل البدء بتنفيذ خطة العمل لتكون ابتداء من عام 2021، لمدة خمس سنوات، وذلك بسبب الظروف الراهنة المرتبطة بفيروس كورونا المستجد.. واستعرض رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية مستجدات دورة الألعاب الرياضية الخليجية الثالثة بالكويت، حيث تم تكليف اللجان التنظيمية للألعاب الرياضية بدول المجلس بتقديم أشكال الدعم الفني مع تسخير جميع إمكانياتها لإنجاح فعاليات الدورة.

وتطرق الاجتماع إلى البند الخاص بالتعاون الدولي، حيث تم تكليف فريق عمل برئاسة الأمير فهد بن جلوي نائب رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية بمتابعة تنفيذ استراتيجية تطوير العمل المشترك في المجال الرياضي بدول مجلس التعاون لإدراج جانب التعاون الدولي كمحور أساسي في الخطة الاستراتيجية.

واختتم الاجتماع بتوصية موعد ومكان انعقاد الاجتماع القادم، حيث تنسق الأمانة العامة مع مملكة البحرين "دولة الرئاسة القادمة"، لتحديد موعد ومكان الاجتماع الـ33.