الإثنين 01 مارس 2021 الموافق 17 رجب 1442
رئيس مجلس الإدارة
أحمد عمر
رئيس التحرير
خالد ناجح

مؤسس «جواهرجية مصر» يقترح قناع «توت عنخ آمون» علامة تسويقية لمدينة الذهب

الإثنين 18/يناير/2021 - 11:26 ص
 محمود هيبة
محمود هيبة
انديانا خالد
طباعة
أشاد محمود هيبة، مؤسس رابطة جواهرجية مصر، بتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بإنشاء مدينة لصناعة الذهب في مصر، مؤكدا أن تلك الصناعة ستكون صناعة بكرية، تغافلت عنها الأنظمة السابقة، فكان يجب أن يتم بناء تلك المدينة منذ 100 سنة.

وأضاف هيبة في تصريحات خاصة لـ "الهلال اليوم"، أن صناعة الذهب في مصر ستكون قوية، خاصة وإذا تم أخذ العلامة التسويقية قناع "توت عنخ آمون"، فهي خير دليل على براعة المصري القديم في صناعة الذهب بهذه الحرفية الكبيرة، مؤكدا أن صناعة الذهب المصري لا تستطيع أي دولة أخرى منافستنا.

وأكد أن الرئيس السيسي أعطى للدولة المصرية روحا وفكرا جديدا، فكان دائما يردد عبارة "ما تستعجلوش يا مصريين" واليوم نجد تطوير وتحديث على أرض الواقع، فما يوعدنا به الرئيس ينفذ ولكن بطريقة مدروسة ومنظمة، متابعا "إن إنشاء مدينة لصناعة الذهب كان حلما تأخر 100 سنة".

وعن تصدير الذهب الخام للخارج، أوضح أن الذهب يجب أن يصدر للخارج بصورته الخام من أجل ختمة ختم الجودة بأنه نقي بنسبة 99%، خاصة وأن نسبة الربح من الذهب الخام في حالة تصديره للخارج تتراوح ما بين 200 جنيه إلى 300 جنيه في الكيلو، أما في حالة تصديره في صورة مشغولات فأن نسبة الربح تتراوح ما بين 20 ألف إلى 30 ألف جنيه.

وعن أسعار الذهب بعد إنشاء المدينة، أوضح أن مصر لن تستطيع أو أي دولة أخرى أن تحدد سعر الذهب من تلقاء نفسها، فالبورصة العالمية تحمي الذهب من التهرب الجمركي، وعلى سبيل المثال، إذا قامت مصر بإعلان سعر الأوقية 1850 دولارا، في حين أن السعر العالمي 1900 دولار، فإن ذلك سيؤدي إلى قيام المستثمرين بشراء الذهب من مصر، والعكس صحيح.

الكلمات المفتاحية